الانطلاقة

منذ أن انطلقت مسيرة التنمية في المملكة العربية السعودية كانت خطط التنمية الخمسية تسعى لتكوين أرضية تنموية تهدف إلى توطين مختلف الوظائف في مختلف القطاعات وعلى رأسها القطاع الصحي، حيث اعتمدت المملكة لفترة طويلة من الزمن على الكوادر الصحية غير السعودية, الأمر الذي استلزم التخطيط لإنشاء مؤسسات تعليمية صحية ومعاهد وأكاديميات وكليات وجامعات تعنى بتأهيل الكوادر الوطنية في هذا المجال.

ولأن التعليم والتدريب يمثلان المحور الأساس في عملية التنمية والبناء فقد توجهت جهود الدولة لدعم قطاعي التعليم العام والتعليم العالي، عبر رؤية توسعية توازن بين مختلف مناطق المملكة, إذ أدارت أكبر عملية تنموية في التعليم العالي, حيث بلغ عدد الجامعات السعودية 24 جامعة حكومية، بالإضافة إلى 27 جامعة وكلية أهلية.

من هنا انطلقت كليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية عبر فضاءات الوطن، لتساهم في إعداد وتأهيل الكوادر البشرية السعودية، وتطويرها في ميادين الخدمات الصحية في المملكة، ولإكساب الطلاب والطالبات المعرفة العلمية المميزة والمهارات الفردية التي تعزز القدرة لديهم على المنافسة في سوق العمل المحلية والعربية والدولية، ولتساهم في فتح آفاق البحث العلمي في مختلف المجالات، وتلبي الاحتياجات المستمرة للمجتمع في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتقنية.

جاءت كليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية لتمثل إضافة ورؤية حديثة في حقل التعليم الصحي لتوفير أفضل الخدمات والتسهيلات التعليمية بما يحقق أعلى درجات التعليم والتدريب لضمان أفضل المخرجات المؤهلة لذلك.

تمت موافقة وزير التعليم في العام 1430هـ على افتتاح كليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية في مجالات العلوم الطبية التطبيقية.

 

    الرؤية

    الرسالة

أن نصبح من الكليات الرائدة في المملكة العربية السعودية الحاصلة على الاعتماد لإعداد الخريجين على المستوى الجامعي للعمل في مجال الخدمات الصحية.

أن نقدم برامج للتعليم العالي في التخصصات الصحية لسد احتياجات المجتمع مع الالتزام بضمان وتحسين الجودة.

 

الاهداف

  •  إعداد وتطوير الكوادر الفنية المتخصصة في مجال العلوم الطبية التطبيقية لتلبية احتياجات الخدمات الصحية بالمملكة من هذه الكوادر.

  • توفير البيئة التعليمية المتكاملة من حيث الكوادر الأكاديمية والإدارية والفنية والمناهج والنظم والبرامج والتجهيزات والمرافق.           

  • توفير فرص التدريب والتعليم المستمر في مجال العلوم الطبية التطبيقية بهدف المساهمة في رفع مستوى كفاءة الأداء في القطاعات الصحية وزيادة إنتاجها.

  • مشاركة القطاع الصحي في المملكة في بناء وتطوير منظومة الخدمات الصحية مهنياً وعلى أسس علمية.                                   

  • المساهمة في تطوير العلوم الطبية التطبيقية في المملكة عن طريق تيسير تبادل الإنتاج العلمي ونقل المعرفة.                                

  • تعزيز برامج التعاون الدولي عن طريق ربط الكلية بمؤسسات التعليم والتدريب والبحوث داخل وخارج المملكة مما يتيح الفرصة لتبادل الخبرات وتطوير مهارات وقدرات الطلاب بطريقة احترافية تحقق الامتياز.                                                               

  • استيفاء معايير الجودة والحصول على الاعتمادات المحلية والدولية.

  • المساهمة في سعودة الوظائف الصحية في المملكة.

 

كليات الغد شراكة محلية برؤية عالمية

تتميز كليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية برؤية وواقع مميز خاص بالتعليم، من خلال تطبيق البيئة الأكاديمية الشاملة للتعليم الصحي، وفق أنظمة ولوائح الجهات الإشرافية، ووفق المعايير العالمية، والوفاء بمتطلبات كل برنامج من الكوادر التدريسية والمعامل والمختبرات المجهزة بأحداث الوسائل التعليمية العالمية المتوافقة مع متطلبات الخطط الدراسية، والتحديث المستمر لمختلف أوجه العملية التعليمية.

إضافة إلى ذلك تسعى الكليات إلى تهيئة بيئة متكاملة من حيث الأنشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية والخدمات المتنوعة التي تعتبر عناصر أساسية مساندة للدروس والمحاضرات والتدريب العلمي والتي تقدم وفق طرق علمية وتعليمية جديدة ومبتكرة.

ويعتبر الطالب العنصر الأساس في العملية التعليمية، إذ يجب أن يمارس الطالب عملية التعلّم وفق أساليب متجددة تساعده على تحمل المسؤولية والتفكير الإبداعي منذ بداية البرنامج الأكاديمي، لذلك تسير الكليات وفق إستراتيجيات واضحة وهي:

الاستمرار في تطوير برامج أكاديمية معتمدة، ومناهج متوافقة مع المعايير الدولية وحسب شروط الجهات الإشرافية.

إقامة شراكات تعليمية وبحثية مع مؤسسات أكاديمية عالمية مرموقة.

المشاركة الفاعلة في الندوات والمؤتمرات ذات التخصص محلياً ودولياً.

 توفير الكوادر التدريبية وفق المعايير المعتمدة.

الاهتمام بعوامل التأهيل المساعد مثل الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية من خلال تقديمها بإشراف مؤسسات تعليمية عالمية متخصصة في الإشراف الأكاديمي على تدريس اللغة الإنجليزية والحاسب الآلي في السنة التحضيرية.

تطوير قدرات ومهارات الطلبة الفكرية والعلمية، عبر حلقات النقاش، وتقديم العروض، وعقد الندوات، وورش العمل.

إلقاء المحاضرات الافتراضية والتدريب العملي في المختبرات والمعامل.

التدريب أثناء الدراسة في أحدث المستشفيات والمراكز الصحية، وكذلك التدريب خلال سنة الامتياز.

المشاركة في برامج خدمات المجتمع والأنشطة العامة.

توفير المباني والمرافق المميزة التي تضم القاعات والمعامل والمختبرات والمكتبات والملاعب الرياضية المتكاملة والمجهزة بأحدث التجهيزات.

تدريس مقررات دراسية لتعليم اللغة الإنجليزية معدة من شركة (Person).